اسمه وولادته

هو الشيخ رجب بن صبحي بن علي ديب.

 

ولد في دمشق في حي العمارة سنة 1350هـ الموافق 1931م ونشأ في أسرة متوسطة الحال، مبنيَّة على حبِّ الإيمان، وأخلاق الإسلام.

 

 فوالده –رحمه الله تعالى– كان يعمل طحَّاناً، ممَّا حدا به أن يعمل معه طحاناً في أوَّل أمره، ثمَّ عمل في معمل الحلاوة الطحينية، ثمَّ عمل بالجبن والحليب، ثم اشتغل بالبناء وآخر عمل قام به ميكانيك سيارات.

 

 

وكانت والدته تلازم دار محدث الشام العلامة الشيخ بدر الدين الحسني –رحمه الله تعالى– وكانت –رحمها الله تعالى– تكثر حضور مجالس العلم عنده.